منتديات أبناء المغرب


 
البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  المجموعاتالمجموعات  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أيها الرفيق, هل تعرف حقا نهاية الطريق ؟!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bahija
شخصية هامة
شخصية هامة


عدد الرسائل : 1339
مزاجي :
علم الدولة :
Personalized field : <IFRAME WIDTH="150" HEIGHT="90" SRC="http://morocco.jeun.fr/html-h6.htm"></IFRAME>
تاريخ التسجيل : 28/05/2007

مُساهمةموضوع: أيها الرفيق, هل تعرف حقا نهاية الطريق ؟!!!   الخميس يناير 17, 2008 7:52 pm

أيها الرفيق, هل تعرف حقا نهاية الطريق ؟!!!
صورة لتشي أو لفيديل كاسرو, للينين أو لكارل ماكس و لما لا للطاغية ستالين. أو ربما هو رمز المطرقة و المنجل على خلفية حمراء. تعددت الرموز و الصور لكن تصب كلها في الطوفان الجاف للشيوعية, الذي جف منبعه الأصلي بتفكك الاتحاد السوفيتي و استقلال دوله و تنكرها لتاريخ الشيوعية, و تحطيمها لتماثيل ستالين و شاكلته في الساحات العمومية, و محاولتها الانفتاح على العالم بعد عزلتها و تقوقعها, و العودة إلى قيمها الروحية بعد أن أفرغت الشيوعية الإنسان من دلالاته الروحية و الإنسانية, و قصرت أمر الإنسان على أنه حيوان لا يختلف كثيرا عن باقي حيوانات المعمور, فالأكل و الشرب و الشهوة و النوم هي أولى الأوليات, أم فيما يخص الدين فهو أفيون للشعوب تخدر به لصرف اهتمامها عن الحياة المادية القحة, التي لا تتعدى حدود إشباع رغبات الجسد من شهوة و أكل و شرب, فالإيمان عند الشيوعية هو الإيمان بما هو مادي, و الغيبيات التي جاءت بها الأديان ما هي إلا امتداد لأساطير ميثولوجيا قدماء الإغريق, و ما هي إلا استمرار لديانات وثنية بدائية من الطوطمية إلى الإحيائية و تقديس الطبيعة, و التي اتخذ منها رجال الدين من كهنة و سدنة مطية في تحقيق سطوتهم على القبيلة و على الشعوب, و تحقيق المكاسب الدنيوية, إضافة إلى التبجيل و التقديس و لما لا خدمة مصالح الحكام و السلطات العليا بواسطة التظليل على الشعوب و تخويفهم من الغيبيات و من المجهول بالإضافة إلى غضب الأرواح و الآلهة.
طيب, الآن تتبادر إلى ذهني مجموعة من الأسئلة :
ان كانت الشيوعية لا تؤمن إلا بالعالم المادي المحسوس, فما ما محل الأخلاق من إعراب الشيوعية ؟! مع الأخذ بعين الاعتبار أن الأخلاق ليست شيئا ماديا محسوس, و أن الأخلاق تدخل في صميم الأديان.
تقولون ان لأخلاق هي نسبية و انعكاس لآلة الانتاج, فمتى كانت الآلة معيارا في تقييم اخلاق الشعوب ؟! و ان كانت الأخلاق هي انعكاس لأنتاج الآلة, فعددوا لي أسماء الأخلاق التي طلعت لنا بها آلة الشيوعية !!! و ما لا أستصيغه هو كيف الربط بين ما هو غير مادي أي الأخلاق بشيء مادي هو الآلة, فهل الآلة التي تصنعها الشيوعية هي مرشدها الروحي ؟! و ما معنى أن الأخلاق هي نسبية ؟! ألا تنظر الشيوعية لأخلاق جديدة و في نفس الوقت تحاول اقناعنا بنسبية الأخلاق ؟!!
فان قلتم بأن الشيوعية لا تعترف بالأخلاق, فأنتم تشهدون على ماديتكم, و على أنكم دعاة لمذهب أجوف, و على أنكم لا تكفلون الحقوق و لا انسانية لكم, و لا يمكن بأي حال التعامل و الوثوق بكم لا اقتصاديا و لا سياسيا.
و ان قلتم أنكم تعترفون بوجود الأخلاق فهذا اعتراف ضمني بالأديان, و بذلك فانكم تنقضون دعوى لينين و ستالين ؟!
و ان كان هناك مائة بل ألف سبب و سبب لظهور الشيوعية عند أصحاب الملل الضالة, فأنا أطلب منكم سببا واحدا لتنظيركم لها في صفوف شباب أهل الاسلام ؟!
و ان كان لكارل و لينين ما ينقمونه على الكنيسة, فما الذي تنقمونه أنتم على آخر شريعة سماوية ناسخة لما قبلها ؟!!
هل سمعتم في يوم من الأيام أن صكوك الغفران تباع في ديار الاسلام ؟!!!
أبعد أن أفنى الاسلام بذرة القرامطة الشيوعية, و أعلن تبرأه منها و لعن كل منتسب لها, تريدون بعثها هذه المرة تحت اسم جيفارية أو لينينية و ماركسية, أو تحت اسم اليسارية أو الاشتراكية أو الشيوعية ؟! و لماذا تنعتون مذهب القرامطة الخبيث على أنه حركة تنويرية في تاريخ الاسلام ؟!
ثم أريد توضيحا منكم, ان كان النظام الشيوعي هو نظام طوبوي و كامل مكتمل, و أنه سبيل تحقيق العدالة الانسانية و توزيع الثروات و الموارد...فلماذا آثر الاتحاد السوفياتي السابق خلع عباءة الشيوعية بكل هذه البساطة بعد كل هذا التاريخ من البلافشة الى الحرب الأهلية و استعمار الشعوب المحيطة و سباق التسلح النووي و الحرب الباردة ؟! لماذا اختار السوفييت حل الشيوعية عن طيب خاطر ؟! هل استعمرت امريكا الاتحاد السوفياتي و فرضت عليه نظام تحرير السوق و خوصصة القطاعات الاقتصادية ؟!
ثم لماذا صوتت كل شعوب الاتحاد على الاستقلال كل في كيانه المستقل ؟!
ثم أين هي مبادئهم من التوزيع العادل لثروات الاتحاد على كل جمهوريات الاتحاد ؟!
ثم الشعار الفضفاض في توزيع الثروات و أن الدولة هي المالك لوسائل الانتاج...ولكن ماذا عن رؤساء الاحزاب الشيوعية ؟! هل مستوى معيشتهم هو نفسه عند باقي أفراد الشعب ؟!
لماذا نبذت دول المعسكر الشرقي الماركسية و لماذا حل حلف وارسو ؟!
هذا بدون الخوض في الأصل اليهودي لكارل ماكس, و لتروتسكي, و للينين...ألا يكفيكم هذا للعن الشيوعية ؟!.
ثم ماذا ؟! لا تخرجون عن عقيدة الثالوث المقدس عندكم ماركس و لينين و ستالين, و تعادون الله و الدين و الملكية الخاصة, فأنتم بحق قوم جاحدون للنعم و لم يسعفكم عقلكم في التدبر في عظمة الكون, بل أعمتكم شهواتكم و طمعكم في ملك الغير عن التفكير و التبصر. ثم ماذا لا تؤمنون بالغيب ؟! هذا عادي فأنتم أهل مادة و حياة الدنيا, و الغيب يخبأ لكم ما لا يسركم, فالأحرى بكم التمتع قليلا في الدنيا عوض اشعال نار الفتن و الحروب, أليس هذا أكبر دليل على غباء الشيوعية, يعتقدون بالحياة المادية القحة و عوض الاستمتاع بدنياهم فهم يشعلونها فتنا و ثورات ؟!!!!
ثم تحصرون تاريخ الانسان في حرب البورجوازية أي الرأسمالية و بين البتوليتاريا أي الفقراء ؟! أليس هذا أكبر تدليس لتاريخ البشرية ؟!!! و ماذا عن الخير ؟! و ماذا عن الشر ؟! و ماذا الايمان والكفر ؟! ماذا عن الدين ؟!!! و ماذا عن الحروب التوسعية و الاستعمارية و الأهلية و الاقتصادية و الدينية ؟!!! هل كانت غارات و غزوات قبائل الجزيرة العربية بينهم قبل الاسلام كانت من اجل نصرة البيتوليتاريا ؟!!!!!
تقولون أن الأديان ما هي الا وسيلة لتخدير الشعوب من أجل أن تبتلعها الرأسمالية. طيب, لماذا استثنيتم من ذلك دين اليهود ؟!!! لماذا تعللتم بأنهم شعب مضطهد مظلوم يحتاج لدينه من اجل استعادة حقوقهم ؟!!! أليس هذا فيه حنين لأسيادكم لدين اليهود ؟!!! أليس هذا تحيز واضح و جلي لليهود و لخرافاتهم حول أرض الميعاد ؟!!! أتناسيتم أم تحاولون نسيان أن الاتحاد السوفياتي السابق كان أول من اعترف بكيان بني صهيون ؟!!! لماذا تم استثناؤهم هم وحدهم من مقولة الدين أفيون الشعوب ؟!!!! لماذا ؟!!!!!!!
تحاربون الملكية الفردية ؟ أليس هذا نابع من كسلكم و طمعكم و حقدكم على ما أنعم الله عليه بالعباد سواء أكان خير أم ابتلاء ؟! و ماذا عن أموال و خزائن و قصور رؤساء الاحزاب ؟!!! هلك الرفاهية التي ينغمسون فيها هي نتاج جهدهم البدني ؟!!!!!! و ماذا عن الحالة المزرية للعامل و الفلاح و الطبقات الكادحة ؟! ماذا عن أناقة ستالين و رفاهيته المبالغ فيها ؟!!! هل تخلت الشيوعية عن مبادئها بعد أن ذاقت حلاوة الترف و الرفاهية أم ماذا بالضبط ؟!!!!!!!
تقولون أن الفكر و الحضارة و الثقافة ماهي الا ولييدة لتططور الاقتصاد. طيب, من الذي أوجد مفهوم الأقتصاد ؟ و من الذي يقف وراء تطور الاقتصاد ؟ تقولون أن الثقافة هي وليدة تطور الاقتصاد, فهل تتحدثون عن الثقافة الاستهلاكية ؟! فهذه هي الثقافة الوحيدة للاقتصاد المادي, عذرا أضف الى ذلك ثقافة الربح و الخسارة. ثم تعالوا هنا, أليس الاقتصاد هو أحد مظاهر الحضارة ؟!!! هل مر مجتمع على وجه هذه البسيطة لم يشتغل فيه أهله بالتجارة و المقايضة و البيع و الشراء ؟!!! هل مر بنا كل هذا الوقت كله دون أن ننتبه الى أن كل ثقافات العالم ما هي الا نتاج تطور اقتصادي ؟! هل عرف فلاسفة الاغريق الثورة الصناعية و البخارية ؟! هل طبق الاغريق سياسة اقتصادية بخطة خماسية هي التي كان الفضل لها في طلوعهم علينا في بشطحاتهم في الفلسفة ؟! هل اعتمدوا اقتصادا مخالفا لباقي شعوب الأرض ؟!! ثم ان كنتم تقولون أن الثقافة ما هي الا نتاج تطور الاقتصاد, و الاقتصاد العالمي العام اليوم هو نقيض تصوراتكم و أطروحاتكم بعد سقوط الاقتصاد السوفياتي. فأرحمونا من معتقداتكم التي أكل الدهر عليها و شرب, و طوروا ثقافتكم ان كنتم تدعون فعلا الى مبادئ أسيادكم, و الا فأنتم تقولون ما لا تفعلون.
حكمتم الشعوب بقبضة من حديد, و هدمتم المساجد في في بلاد القوقاز و آسيا الوسطى, و أعدمتم الأئمة و العلماء, و منعتم المسلمين لقرون وقرون من الجهر باسلامهم, و أبدتم شعوبا قوقازية عن بكرة أبيها, و نفيتهم غيرها الى سيبيريا سجن الشعوب و استوليتم على أراضيها الغنية بالثروات, و جلبتم اليها مستوطنين من الروس. فماذا جنيتم ؟! الذل و الهوان على يد مجاهدي بلاد الأفغان, و لتشتعل الصحوة الاسلامية في آسيا الوسطى و بلاد القوقاز, و جهاد الشيشان هو مستمر الى الآن.
طيب, ما معنى استعماركم للشعوب المحيطة يا من يفسرون التاريخ على أنه حرب بين البورجوازية و البتوليتريا ؟!!!!!
تؤمنون بأزلية العالم المادي !!! لكن للأسف ها هم علماء الغرب و الشرق اليوم يؤكدون أن الأرض في طريقها الى استنزاف خيراتها, و أن محورها في الفلك آخذ في الانحراف , و أن مآل هذا الكوكب هو الهلاك المحتوم...و الأكثر غرابة أن هناك أبحاثا علمية تجرى اليوم لاختبار امكانية عيش البشر في كواكب أخرى, بعد ايمان علماء الفلك في الغرب أن مآل هذا الكوكب هو الدمار, و أرجح الظن عندهم أن نيزكا سيكون هو سبب فناء الأرض, كما أفنى أحد النيازك الديناصورات...فعن أية أزلية مادية تتوهمون ؟!!!!!
لا تعتقدون لا بعقاب و لا بثواب الا في هذه الحياة ؟! فلماذا لا تتمتعون بحياتكم الدنيا عوض الثورات و الحروب ؟!!! هل تنتظرون ثوابا في الآخرة التي لا تؤمنون بها نتيجة تضحيتكم من أجل الحزب ؟! لماذا التضحية أصلا ؟! و لماذا يتشدق بعض الشيوعييين بأن تشي شهيد ؟!!!! و لماذا تترحمون عليه ؟!!!!! و لماذا يرجوا بعضه له الجنة, أليس هذا غباء ؟!!!!
و هناك لغز لا أستصيغه لحدلحد الآن, و هو لماذا في مكتب اجتماع البولشفية الأول كان عددد الحضور سبعة كلهم يهود الا واحد ؟!!! لماذا ؟!!! و هذه حقيقة تاريخية لا يمكن تكذيبها بأي حال. لماذا ؟!!!!!
طيب, ان كانت الماركسية ترى في في أن الأسرة هي نواة البورجوازية و ركيزتها, و تلعن الأسرة و تتنكر لها, ألا تدعو بالتالي الى تسيب جنسي ربما ؟!! أتقبل هذا المذهب على أهل بيتك ؟!!!
ثم تعالوا هنا و خبروني, لماذا بعد أسبوع واحد بعد اعلان الثورة في روسيا القيصرية : يعتبر عداء اليهود عداء للجنس السامي يعاقب عليه القانون, و جاء فيه أيضا اعتراف الثورة بحق بني صهيون في انشاء وطنهم القومي في فلسطين ؟! و بعد هذا هل يمكن تجاهل الأصل اليهودي لجل منابع الشيوعية ؟!!!
ثم اعطوني تفسيرا معقولا لمقولة لينين الشهيرة : إن هلاك ثلاثة أرباع العالم ليس بشيء إنما الشيء الهام هو أن يصبح الربع الباقي شيوعيًّا ؟!


بالنسبة لي يكفيني انكار الشيوعية للخالق عز و جل, لألعنها و أتبرأ منها تماما ابتغاء مرضاة الله.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
florita
عضوة متميزة
عضوة متميزة


انثى
عدد الرسائل : 887
العمر : 27
مزاجي :
علم الدولة :
Personalized field : <IFRAME WIDTH="150" HEIGHT="90" SRC="http://morocco.jeun.fr/html-h6.htm"></IFRAME>
تاريخ التسجيل : 15/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: أيها الرفيق, هل تعرف حقا نهاية الطريق ؟!!!   الجمعة يناير 18, 2008 12:37 pm

موضوع جميل بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أيها الرفيق, هل تعرف حقا نهاية الطريق ؟!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبناء المغرب :: المنتديات العامة :: منتدى للنقاش الجاد-
انتقل الى: