منتديات أبناء المغرب


 
البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  المجموعاتالمجموعات  الرئيسيةالرئيسية  دخولدخول  

شاطر | 
 

 غزة تسأل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bahija
شخصية هامة
شخصية هامة
avatar

عدد الرسائل : 1339
مزاجي :
علم الدولة :
Personalized field : <IFRAME WIDTH="150" HEIGHT="90" SRC="http://morocco.jeun.fr/html-h6.htm"></IFRAME>
تاريخ التسجيل : 28/05/2007

مُساهمةموضوع: غزة تسأل   الخميس سبتمبر 20, 2007 12:06 am

شعر : محمد الحسناوي



في غيرِ وادي النَّملِ ثَمَّةَ نملةٌ، صرختْ بوجهِ الذِّئبِ وَيلَكْ

يا بني قومي . ( سليمانُ ) النبيُّ مضى وجاءَ الخاسئون

تجمَّع َالنملُ ، استعادوا سيرةَ الأجداد

( هاشِمُ ) ، أيها الجدُّ العظيم

لِمَنْ تركتَ الماءَ و( البيت العتيق ) ؟

تَجَرْتَ بالديباجِ من ( صنعاءَ ) حتى بابِ قِنِّسرين

لم تغدرْ، ولم تبخلْ

هَشَمْتَ الخُبزَ بينَ الناسِ كلِّ الناس .

( هاشمُ ) ، أيها الجدُّ الكريم

لِمَنْ مددتَ الظِلَّ

أسلمتَ الشِفاهَ على الرِّمالِ ، رمالِ غزَّةَ يافعا ؟

هل كانَ حُبّ ُالأرضِ سُمًّا قاتِلا ؟

هل كانَ طَعمُ الرملِ شهداً أو طِلا ؟

يا راقِداً في حِضنِ ( غزَّةَ ) ، أيها الجدُّ المُتيَّم .

أزهرتْ فينا صَباباتٌ مُقَدَّسَةٌ .

رسولُ اللهِ باركها ، وسقَّاها

فكنَا النخلَ والزيتونَ من ( صنعاءَ ) حتى الرّافدَيْن .

تكَلَّمي إن شئتِ يا بيداءُ ،

يا أنهارُ

يا ظَمأَ الصوائفِ والشَّواتي .

نحنُ رملٌ

نحنُ نملٌ

نحنُ تسبيحُ الفُراتِ

*

في غيرِ وادي النَّملِ ، وادٍ غيرُ ذي زرعٍ ، أضاءَ شِهابُنا

دَرَجَتْ نُجَيماتٌ على البطحاء ،

فانبجسَتْ عيونُ الأرضِ (أندَلُساً) و (بغداداً) و (تاجَ مَحَلّ)

يا أرْضاً ، شموسُ سمائِها

بعضٌ من السِرِّ الذي في مائِها وهوائِها

في صيفِها وشِتائها

في حُبِّها الإنسانَ : تُفّاحاً ولَيمونا

وفي الإحسانِ مرسوماً على حدِّ السيوف

على هُتاف القلبِ للمحبوبِ تغريداً وترتيلا

على الشُّبَّاكِ نمنمةً وإكليــلا .

إذا بَلِيَتْ رسوم ُ حروفِنا يوماً

فهل تَبلى صَبابتُنا ، وقد طُحِنَتْ على حجرٍ ،

وذُرَّتْ في مسامِّ الريحِ والأمطار؟

ذابتْ في جُذورِ التّين والرُّمَّان ؟

حتى أينعتْ شعراً وأهداباً وأعنابا

تُمَسَّحُ بالشفاهِ وباِلقلوب :

هنا مشى (موسى)، هنا طافَ (المسيحُ)، هنا سرى (طَــهَ)

*

البَيْلَسانةُ خاطَبَتْ عُصفورةً قُزَحيَّةً :

لِمَ يَخْتِمُ الحِنَّاء بالدَّمِ قانِياً قُبُلاً وأقراطاً على أيدي العذارى ؟

قُلْتُ : أُختَ البيلسان ،

ألستِ أدرى بِالَّذي أذريتُ يوماً في مسامِّ الريحِ والأمطار ؟

*

الماءُ أفرجَ عن لآليءِ ثغرِهِ

أغصانُ مجراهُ استضاءتْ بابتسام

يا غديرَ الحِبِّ ما أغراك ؟

قالَ نشيدُهُ البَرَّاقُ : سُبحانَ الإلـــه !

*

طِفلٌ على بيًارةٍ نَوَّارة

ناغتْهُ مِرْوَحَةٌ ، فناغاها

فدارَ النورُ والتسبيحُ أمواجاً وديباجا

على كلِّ الشفاه

على المناقيرِ الزَّبَرجَد

قال سبحانَ الإلـــه !

*

في أرضِنا ، أرضِ النُبُوَّاتِ استحالتْ كلُّ بارقَةٍ غزالا

كلُّ ريمٍ شَوكَةً

حِصناً من الأقداسِ والخَفَرِ العَصِيّ

إذا استُبيحَ تَضَرَّجَتْ أسيافُنا ورداً حلالا

*

يا ( عمرُو ) ، يا جدَّ النبيّ

رِمالُ ( غزَّة َ ) والفُرات

تساءلتْ عنكَ الغداة

تساءلتْ عن عاشقين

فهل إلى وصلٍ سبيل ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
غزة تسأل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبناء المغرب :: أدب وشعر :: أدباء وشعراء ومطبوعات-
انتقل الى: